موقع ومنتدى الدكتور عبد الهادي الجريصي..موقع طبي واجتماعي حلقة الوصل بين الطبيب والمجتمع نلتقي لنرتقي
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 النصائح الضرورية لنظام غذائي متكامل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Daisy
مشرف
مشرف
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1398
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 12/10/2008

مُساهمةموضوع: النصائح الضرورية لنظام غذائي متكامل   السبت نوفمبر 08, 2008 10:53 pm



نظمى أوقات طعامك
يتوجب عليك الذهاب إلى النادى لممارسة التمارين الرياضية، ومن ثم ابتياع احتياجات المنزل وبعدها مقابلة أحد الأشخاص المهمين.. نتيجة ذلك، لا تجد الوقت الكافى للجلوس أمام المائدة وتناول طعامك بهدوء وروية. إلا أنه مع ذلك يجدر بك إعادة تنظيم عاداتك الغذائية للحفاظ على صحتك ورشاقتك.
التركيز على الفطور
حين تكون الوجبة الأولى فى النهار غنية ومتوازنة، يبقى الجسم نشيطاً لفترة طويلة من دون الإحساس بالهبوط أو التعب. وإذا كنت عاجزا عن تناول الغداء فى يوم ما، عليك جعل وجبة الفطور غنية بالسكريات البطيئة التى تبعث طاقتها فى الجسم على نحو تدريجى.
وفى الإجمال .. ننصحك بتناول فطور غنى وكامل يصل إلى 500 وحدة حرارية تقريباً. تناول مثلاً فنجان قهوة أو شاى او عصير فاكهة، ومن ثم القليل من الفاكهة للحصول على الألياف والمعادن والفيتامينات، إضافة إلى سكريات بطيئة (حبوب و/أو خبز كامل الحبوب) وكوب حليب غنى بالبروتينات والكالسيوم. ولا تنسى أيضا ضرورة تنول طعام غنى بالبروتين مثل قطع البقر أو الدجاج. وإذا كنت عاجز عن ابتلاع أى شىء فى الصباح يمكنك أخذ فطورك معك إلى العمل لتناوله لاحقاً هناك.
النمو السليم فى الأكل السليم
النقص فى الكالسيوم والحديد وقصر القامة والنقص فى الوزن ومشكلات الأسنان والنتائج المدرسية السيئة.. كلها مشكلات قد تنتج عن نظام غذائى غير متوازن وسليم. وتجدر الإشارة إلى أن حاجة الجسم تصل إلى 1200 وحدة حرارية يومياً وتزيد هذه الكمية 100 وحدة حرارية مع كل عام جديد.
كما إنه يجب الحصول على نسبة 40% من هذه الوحدات الحرارية من السكريات ونسبة 30 إلى 35% من الدهون و12 إلى 151% من البروتينات ورغم أهمية الفطور الذى يعتبر وجبة أساسية وضرورية ، تهمله نسبة كبيرة من الأشخاص ، خصوصاً الراشدين إذ لا يتناولون إلا كوباً من القهوة أو الشاى قبل الذهاب إلى العمل. كما إن نسبة 16% من الأولاد لا يتناولون الفطور قبل الذهاب إلى المدرسة، علماً إن هذه الوجبة تحتوى على 25% من الوحدات الحرارية التى يجب الحصول عليها يومياً والغداء نسبة 30 إلى 40% والعشاء نسبة تزيد فى شكل بسيط عن الفطور.
تثبيت مواعيد الأكل
يملك جسمنا ساعة داخلية تحددها العوامل الوراثية. وعند حصول خلل فى مواعيد هذه الساعة، يحتمل أن ينخفض مستوى السكر فى الدم ويزداد وزن الجسم. بالفعل، نميل فى هذه الحالة إلى التهام الطعام فى شكل متواتر ويخزن الجسم الكثير من الأحتياطات نتيجة الأضطراب الحاصل فى عاداته. لذا، إحرص على تناول وجبة أو وجبتين فى مواعيد ثابتة كل يوم. إجعلى مثلاً الوجبة الأولى بين الحادية عشرة قبل الظهر والثالثة بعد الظهر، فيما الوجبة الثانية بين الرابعة والسادسة مساء. فهذه أفضل طريقة لضمان طاقة مستمرة للجسم.
وجبات خفيفة ذكية
يجب أن تتألف الوجبات الخفيفة من البروتينات والسكريات البطيئة التى تجعلنا نشعر بالشبع من دون إلحاق أى أذى باللياقة البدنية. فالجسم لا يملك أى مخزون من البروتينات، ومن الضرورى إذاً تناول البروتينات فى كل وجبة طعام كى لا يسحب الجسم احتياجاته من الأظافر والشعر والبشرة. استهلك لهذه الغاية مشتقات الحليب ، إضافة إلى الخبز الكامل الحبوب أو الحبوب الغنية بالسكريات البطيئة.
استرداد التوازن خلال العشاء
فى المساء، لا تلتهم فطيرة البيتزا بسبب جوعك الكبير. حاول بدل ذلك سد النقص الغذائى الحاصل خلال النهار. راجع حساباتك وحدد ما إذا كنت استهلكت 5 حصص من الفاكهة والخضار، و3 مشتقات حليب، و150 جم من السمك أو اللحم أو بيضتين، إضافة إلى النشويات. إحرص على سد النقص الموجود وحضرى وجبة من اللحم من السمك مع الخضار المسلوقة والنشويات. أنه وجبة الطعام بكوب لبن وحبة فاكهة.
لا للأطعمة الحمضية
لإستعادة النشاط والحيوية، تجنب الأطعمة التى تجعل الجسم حمضياً. أضيف التوازن إلى وجبات طعامك من خلال اختيار الأطعمة القلوية.
إن الأطعمة الغنية بالسكريات والدهون والمنبهات، فضلاً عن ظروف العيش الحالية ( أى التلوث والإجهاد وأسلوب العيش الكثير الجلوس) تجعل الجسم حمضياً وتؤثر سلباً فيه. هكذا، تتمثل النتيجة فى تعب، وأرق، ونفس كريه، وإمساك ، ومشاكل فى المفاصل وما إلى ذلك. لكن عند توفير كمية كافية من المواد القلوية للجسم، يمكن استعادة التوازن وتختفى بالتالى كل المشاكل المرتبطة بفائض الحموضة.
اختيار الأطعمة الصحيحة
يفضى تحول بعض الأطعمة ومن ثم تفككها إلى انتاج مواد حمضية ينظمها الجسم بصورة طبيعية بفضل الغذاء القلوى. وتجدر الإشارة إلى أن الأطعمة الحمضية تشمل اللحوم (ولا سيما الدهنية)، والزيوت المكررة ( مثل زيت الصويا)، والسكريات، والخبز الأبيض، والحبوب، والمنبهات ( مثل القهوة ولادخان ...) أما الأطعمة القلوية فتشمل الخضار، والبطاطا (وإنما غير المقلية)، والفاكهة، ومشتقات الألبان والمياه. لذا، حين يكون الجسم مثقلاً بالمواد الحمضية، يجب التوقف عن تناول الأطباق الحمضية والأستعاضة عنها بالأطعمة القلوية.
أسس التناغم
يجب أن تشمل كل وجبات الطعام على الخضار أو البطاطا ، فضلاً عن الفاكهة وأحد مشتقات الحليب. وإذا لم يكن ذلك ممكناً، إحرص على تحضير وجبتين قلويتين بامتياز مرتين كل أسبوع. واشرب الكثير من الماء طوال اليوم حتى تتخلص الكليتان من جزء كبير من الأحماض. ولا تنس أهمية الرياضة لأنها وسيلة مضمونة للتخلص من الأحماض الفائضة فى الجسم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://aljuraisy.topgoo.net
dr.aljuraisy
Admin
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 4042
العمل/الترفيه : طبيب أختصاصي طب الأطفال وحديثي الولادة
المزاج : الحمد لله جيد
تاريخ التسجيل : 15/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: النصائح الضرورية لنظام غذائي متكامل   الأحد نوفمبر 09, 2008 2:00 am

مبدعة وتألقة دوما ... وخصوصا هذا الموضوع وأعتقد نسبة البروتين في غذائنا هي بين 12 الى 15% شكرا لك

_________________
<p>
خالص شكري وتقديري د-عبد الهادي الجريصي </p>
<p>
</p>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://aljuraisy.topgoo.net
 
النصائح الضرورية لنظام غذائي متكامل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع ومنتدى الدكتور عبد الهادي الجريصي  :: الطب العام General Medicine Forums :: التغذية - العلاج الطبيعي- السمنة - الرشاقة Diet & Grace-
انتقل الى: